القاضي الذي أعدم وطنا


القاضي الذي كرهه كل العرب والمسلمين الذي أدار جلسات المحاكمة ضد صدام حسين وحكم عليه بالموت
توفي اليوم والناس غير متاسفة على موته فلقد كان ظالما في نقاشه جاهلاً في معرفة الرجال .

اكيد أن هناك ظلم في العراق ... وبعض الأمور التي نجهلها ... لكننا عرفنا صدام المجيد الذي بني دولة عربية مسلمة خافت منها الدول العظمي قبل الصغري. ..انتج العراق أكثر من 500 عالم درة. ..وجامعات عالمية. ..وجيش عربي قوي أخاف الغرب .

ومن يقول ان صدام كان ظالما وكان وكان ... نقول له أن البديل أسوء بمئات المرات ... والغرب دمر العراق ودمر البنية التحتية بجميع أشكالها ... وسلمها للخونه والعملاء الذين يحملون الجنسيات الأمريكية والإنجليزية والفرنسية والايرانيه ...
فاقتسمو الخيرات ... وباعو الوطن بابخس الأثمان. ...وأخيراً ...عندما سجن صدام حسين .. جاءو بقاضي عراقي عميل للغرب ... وبدل أن ينصف العراق في صدام حسين ... وإن يقول الحق فيه ... أمره الغرب بضرورة الحكم بالإعدام على صدام حسين ...فحكم بإعدام وطن وأمه ... ومحبه الناس لبعض ... لتنتهي فترة العراق القوي ... إلي عراق الدم والتقسيم والمذهب.

فتقسم الي سنه وشيعه وتركمان ويزيدية وعرب واكراد ... وظهرت من جديد ديانات كانت مدفونة ايام صدام حسين ... والآن العراق به العشرات من مختلف الديانات والمذاهب والأحزاب والفرق الظالمة.

والسؤال. .أين علماء المسلمين مما يحصل في العراق اليوم .. أم أن التيار اقوي منهم؟ والله المستعان.!
ولا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل ...

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

جديد الجوكر .. و الأغنية دي حرام (Remix)

درنة مدينة الصحابة "القصة الحقيقية"